الأخبار والأنشطة

14 تموز 2017
جمعية "أصدقاء الجامعة اللبنانية" تردّ على وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة

 

أصدرت جمعية "أصدقاء الجامعة اللبنانية" AULIB، بياناً ردّاً على التصريح الذي أدلى به أمس وزير التربية والتعليم العالي مروان حمادة، خلال نشرة الأخبار المسائية عبر محطة لـLBCI في تاريخ 13-7-2017، وجاء في البيان:

فوجئنا بتصريح معالي وزير التربية والتعليم والعالي الصديق مروان حمادة، تعليقاً على المؤتمر الصحفي الذي عقدته جمعية "أصدقاء الجامعة اللبنانية" أمس، حول أوضاع الجامعة اللبنانية، وبهدف توضيح الأمور للرأي العام ومنعاً للالتباس يهمنا ان نوضح ما يأتي:

  1. المشكلة ليست ديمغرافية كما طرح الوزير بل تكمن بالصلاحيات المعطاة لرئيس الجامعة في ابرام عقود المدربين والأساتذة المتعاقدين وتوزيع الموازنة على الكليات والفروع وغيرها، ولا نعتقد ان العدد هو المشكلة بل قضية التوازن والميثاقية، هي على المحكّ.
  2. هناك كليات ومراكز ممنوعة على طائفة معينة وكأنها أصبحت ملكا لطائفة أخرى.
  3. بخصوص المناصفة التي تحدث عنها الوزير في تعيين العمداء والمدراء، فعدد العمداء هو مناصفة كما قال الوزير غير أن عدد المدراء هو 49 يتوزعون كالآتي: 19 مسيحيا و 30 مسلما.
  4. ان دعوة الوزير للحوار والتهدئة هي مطلبنا الأساسي وبالحاح، وما نأسف له هو اننا حتى الآن لم نجد من يحاورنا ولا من يتحقق من النقاط التي اوردناها.

 

  1. مطلبنا واضح: الجامعة اللبنانية للجميع ليختار الرئيس من يشاء، ليطبق القوانين، شرطنا الكفاءة، والمناصفة لأن أي خلل في التركيبة يؤدي الى انهيار الجامعة وكم الجامعة بحاجة اليوم أكثر من أي يوم مضى لدعم الجميع.

 

جمعية "أصدقاء الجامعة اللبنانية"
المكتب الاعلامي

من نحن

تطلّعاتنا هي تأمين عمل لائق ودخل مستدام ومستقر لضمان التنوع الصحي للمجتمع اللبناني والعمل على تشجيع الأفراد اللبنانيين على المساهمة الفعالة في بناء الأمة من خلال مؤسسات القطاع العام.